8 فوائد صحية للجوز وفقًا لأخصائي التغذية

By

يعرف الجوز كعنصر حلو في الكعك، لكنه مثالي أيضًا كوجبة خفيفة، أو كإضافة للسلطات والخضروات المطبوخة والحبوب الكاملة والحمص.

بالإضافة إلى القرمشة، يقدم الجوز مغذيات مهمة ويقدم فوائد صحية مدعومة علميًا.

وفيما يلي بعض من أفضل الامتيازات لهذا النوع الصحي من المكسرات:

الجوزغني بالمغذيات

يوفر كوب واحد من الجوز، 18 جرامًا من الدهون الجيدة، و 4 جرامات من البروتين، و 2 جرامًا من الألياف

وما يقرب من 50٪ من الاحتياج اليومي من المنغنيز ، وكميات أقل من المغنيسيوم والحديد والكالسيوم، وفيتامينات ب.

المنغنيز معدن يدعم صحة العظام وهو ضروري لإنتاج الكولاجين والتئام الجروح.

الجوز مليء أيضا بمضادات الأكسدة المعروفة بتأثيرها المضاد للالتهابات

والتي تساعد في الحماية من بدء وتطور السرطان وأمراض القلب والأمراض التنكسية العصبية.

يوفر الدهون الصحية

حمض ألفا لينولينيك، أو ALA، هو نوع من أحماض أوميغا 3 الدهنية المعروفة لتقليل الالتهاب.

يحتوي الجوز على ALA أكثر من أي نوع آخر من المكسرات.

قامت دراسة عام 2020، نُشرت في مجلة Nutrients، بتقييم آثار استهلاكه على الأحماض الدهنية أوميغا 3 للبالغين الأصحاء على مدى أربعة أسابيع.

وجد الباحثون أنه بعد شهر من تناول بضع أونصات منه يوميًا، تحسنت مستويات أوميغا 3 لدى الأشخاص.

كما شهدوا انخفاضا في وزن ودهون الجسم، بالإضافة إلى زيادة كتلة الجسم النحيل ومياه الجسم.

يساعد في صحة الأمعاء والقلب

قال باحثون إن المركبات النشطة بيولوجيا في الجوز قد تلعب دورًا مهمًا في تغيير بيئة الأمعاء بطرق تؤثر على نتائج الأمراض.

في دراسة استمرت ستة أسابيع وشملت البالغين الذين يعانون من زيادة الوزن ومن مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية

تبين أن إضافة الجوز إلى نظامهم الغذائي عزز بكتيريا الأمعاء المفيدة المرتبطة بالفوائد الصحية، بما في ذلك خفض ضغط الدم والكوليسترول الكلي.

يساعد الجوزفي خفض ضغط الدم

في دراسة أجريت عام 2019، نُشرت في مجلة جمعية القلب الأمريكية، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين شملتهم الدراسة وتناولوا الجوز الكامل

شهدوا فوائد أكبر عندما تناولوا نظامًا غذائيًا له نفس الأحماض الدهنية بدون أي مكسرات.

تضمنت النتائج انخفاضًا في ضغط الدم الانبساطي المركزي (الضغط الذي يتحرك نحو القلب)، وتغيرات إيجابية في ملامح الكوليسترول.

يقول العلماء إن الدراسة هي مثال على كيف يمكن أن يؤدي تغيير بسيط نسبيًا في الأكل إلى فوائد كبيرة للقلب والأوعية الدموية.

يفيد الجوز صحة الدماغ

قد يساعد تناول الجوز في إبطاء التدهور المعرفي لدى الفئات المعرضة للخطر من كبار السن،

وفقًا لدراسة أجريت عام 2020 ونشرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية.

قام الباحثون بشكل عشوائي بتعيين أكثر من 600 من كبار السن إما لنظام غذائي يحتوي على 15 ٪ من السعرات الحرارية من الجوز أو نظام غذائي خالي منه.

في حين أن الجوز لم يكن له أي تأثير على الوظيفة الإدراكية للأشخاص الأصحاء،

أظهرت صور التصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ أن المكسرات كان لها تأثير أكبر على الأشخاص المعرضين لخطر أكبر، بما في ذلك المدخنين.

مقالات شبيهة:

4 فوائد للشمر حسب اختصاصي التغذية

7 فوائد صحية للتمرحسب اختصاصي التغذية

يحمي من سرطان الثدي

بناءًا على الدراسات السابقة على الحيوانات، قام الباحثون بتقييم آثار نمو سرطان الثدي لدى النساء، في دراسة نُشرت في Nutrition Research.

في التجربة، تم تعيين النساء المصابات بأورام في الثدي بشكل عشوائي لاستهلاك أوقيتين من الجوز يوميًا أو عدم تناول الجوز لمدة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع قبل الجراحة.

تمت مقارنة عينات الخزعة الأولية بتلك التي تم الحصول عليها عند إزالة الكتل.

وجد العلماء أن استهلاك الجوز قد غير التعبير عن أكثر من 450 جينًا في الأورام بطرق يمكن أن تثبط نمو السرطان وتحسن نتائج البقاء على قيد الحياة.

يلعب دورًا في تنظيم الوزن

في دراسة صغيرة نشرت في مجلة Diabetes Obesity and Metabolism، تم إعطاء الأشخاص العصائر التي تحتوي إما على الجوز أو بدونه لمدة خمسة أيام.

إضافة الجوز يقلل من الشعور بالجوع ويحسن تنظيم الشهية.

يقول الباحثون إن هذا التأثير يمكن أن يكون بسبب التغيرات في الجهاز العصبي المركزي التي تؤثر على إشارات الطعام.

يمكن أن يساعد هذا التحول في الحد من مخاطر السمنة.

يمكن للجوز تحسين خصوبة الرجال

نُشرت أكبر تجربة سريرية حتى الآن لتحليل آثار استهلاك الجوز على الوظيفة الجنسية لدى الرجال الأصحاء في مجلة Nutrients في عام 2019.

ووجد الباحثون أنه على مدار 14 أسبوعًا، تناول الرجال حوالي حصتين (أوقية) من خليط الجوز يوميًا كجزء من نظام غذائي على النمط الغربي.

وقد شهدوا زيادة كبيرة في وظيفة النشوة الجنسية والرغبة الجنسية.

يتكون الخليط من 50٪ جوز و 25٪ لوز و 25٪ بندق.

المزيد من الطرق للاستمتاع بهذه المكسرات

للحصول على وجبة خفيفة صحية، قم بخلطه مع الفواكه الطازجة، واغمسها في الشوكولاتة الداكنة الذائبة.

يمكن إضافته إلى العصائر أو الشوفان طوال الليل في وجبة الإفطار

ورشها على شوربة الفاصوليا السوداء أو العدس في الغداء، وأدرجها في وصفات مثل الخضار والتاكو المقلية في العشاء.

يمكنك أيضًا تحضير بيستو بسيط مصنوع من الجوز المهروس بزيت الزيتون البكر الممتاز والريحان والثوم والملح والفلفل.

رشيها فوق الخضار المشوية، أو ضعيها مع الكوسا أو استخدميها كصلصة سلطة دسمة ولذيذة.

المصدر: https://www.health.com/nutrition/walnut-benefits

Leave a Comment

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اطلع أيضا على